طريقة تخدير العصب السنخي السفلي Inferior alveolar nerve خطوة بخطوة

الكاتب : إدارة الموقع

On يوليو 19, 2014

طريقة تخدير العصب السنخي السفلي او بالانكليزية Inferior alveolar nerve التعرف عليها وفهمها امر بالغ الاهمية حيث ان هذه الحقنة تعتبر طريقة التخدير الاكثر استخداماً في عيادات اطباء الاسنان وبالتالي كان لابد التعرف على هذه الطريقة خطوة بخطوة.
ولعل قبل البدء بالتعرف على طريقة التطبيق العملية يمكنك العودة وقراءة النقاط التشريحية (نقاط العلام) الخاصة بحقنة ال IANB حقنة شوك سبيكس ( اضغط هنا لقراءة نقاط العلام التشريحية للحقنة )
او يمكنك قراءة مقدمة عن تخدير الاسنان السفلية بحقنة شوك سبيكس ميزاتها وعيوبها ومتى نستخدمها ( اضغط هنا لقراءة الموضوع )

طريقة تخدير العصب السنخي السفلي
Inferior alveolar nerve

سنتناول في هذا المقال:
A- وضعيات الطبيب والمريض اثناء الحقن.
B- طريقة الحقن وزاوية الدخول.
C- نصائح وتوجيهات.
[vc_row][vc_column][vc_column_text]
[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column width=”1/1″][vc_video title=”فيديو رائع عن طريقة التخدير الاسنان السفلية ان كنت لا تحب القراءة” link=”http://youtu.be/IlMWadJs_r8″][/vc_column][/vc_row]

A- وضعية الطبيب والمريض

– وضعية الطبيب

بشكل عام الوضعية المطلوبة هي وضعية الجلوس.

– وضعية المريض

وضعية الاستلقاء أو نصف الاستلقاء.
تفيد هذه الوضعية بزيادة الوارد الدموي إلى الرأس و تلافي حدوث الإغماء.

– مكان الطبيب بالنسبة لجهة الحقن

بالنسبة لطبيب أيمن (يستعمل يده اليمنى)
• إذا كانت الحقنة في الجانب الأيمن من الفم: يكون مكان الطبيب عند الساعة ( ٨) مقابل المريض.
• إذا كانت الحقنة في الجانب الأيسر من الفم: يكون مكان الطبيب عند الساعة ( ١٠ ) مقابل المريض.

وضعية الطبيب والمريض

وضعية الطبيب والمريض

B- اجراء تنفيذ الحقنة Procedures
(طريقة الحقن وزاوية الدخول)

عندما نقوم باجراء طريقة تخدير العصب السنخي السفلي نقوم ب:
– نطلب من المريض فتح الفم بشكل واسع، و هي نقطة هامة جداً لتأمين رؤية و مدخل واضحين و لأن الرباط الجناحي الفكي لا يظهر بشكل واضح إلا بالفتح الكامل.
– نحدد مكان دخول الإبرة بتحديد المعايير الثلاثة (علوي سفلي – امامي خلفي – عمق):

١- معيار يحدد المستوى العلوي السفلي (ارتفاع مستوى الحقن)

• نضع الإصبع الدليل على الحافة الأمامية ل الرأد و نتحسس أعمق منطقة عليه والتي هي الثلم المنقاري

وضع الاصبع قبل التخدير

وضع الاصبع قبل التخدير


• الخط الوهمي الذي يمتد من ذروة الإصبع و هي ضمن الثلم المنقاري إلى أعمق نقطة في الرباط الجناحي الفكي يحدد ارتفاع مستوى الحقن، هذا الخط يكون موازياً لمستوى إطباق الأرحاء السفلية على ارتفاع ( ٦ – ١٠ ) ملم منه.
• نبعد نسج الخد وحشياً بواسطة الإصبع الدليل.
• الحافة الخلفية لفرع الفك السفلي تحدد من داخل الفم باستعمال الرباط الجناحي الفكي عند ارتباطه في الأعلى على الفك العلوي.
• تكون نقطة الدخول على بعد ( ٤/٣) المسافة الأمامية الخلفية ابتداءً من الثلم المنقاري باتجاه أعمق نقطة على الرباط الجناحي الفكي.
المستوى العلوي السفلي والرباط الجناحي الفكي

المستوى العلوي السفلي والرباط الجناحي الفكي

٢- المستوى الامامي الخلفي

• يحدد بالنقطة الواقعة على بعد (٤/٣) المسافة من الحافة الأمامية للرأد باتجاه الرباط الجناحي الفكي (باتجاه الخلف) والتي تكون على خط عمودي.
• تقاطع المستويين السابقين يعطي نقطة دخول الإبرة.

المستوى الامامي الخلفي للتخدير

المستوى الامامي الخلفي للتخدير

٣- عمق الدخول

يتم الدخول بالإبرة حتى يحدث اصطدام بالعظم حيث يكون عمق الدخول (٢٠-٢٥) ملم، أي ما يعادل (٣/٢) الى (٤/٣) طول الإبرة المستخدمة.

عمق دخول الابرة

عمق دخول الابرة

زاوية الدخول

يتم الدخول من زاوية الفم المقابلة، عملياً من منطقة الضواحك السفلية المقابلة.

زاوية الحقن في تخدير العصب السنخي السفلي

زاوية الحقن في تخدير العصب السنخي السفلي


• ندخل الإبرة ببطء حتى يحدث الاصطدام بالعظم، ثم نعود إلى الوراء مسافة (١) ملم لإخراج رأس الإبرة من السمحاق تجنباً لجرحه و حدوث الألم عند المريض.
• نقوم بحركة أو حركتي رشف بمستويين مختلفين.
• إذا كان الرشف سلبياً نحقن (١,٥) مل من المادة المخدرة [حوالي (٣/٢) الامبولة] ويتم الحقن ببطء لمدة (٦٠) ثانية على الأقل لتلافي أكبر عدد ممكن من الاختلاطات
• نرجع إلى منتصف المسافة بنفس اتجاه الدخول فنكون قريبين كثيراً من العصب اللساني ،و نحقن (٠,١) مل من المادة المخدرة (أو ما تبقى ضمن الأمبولة) لتخدير العصب اللساني
• بعد تخدير العصب اللساني ب (٢٠) ثانية نجعل المريض بوضعية الجلوس أونصف الجلوس.
• ننتظر (٣-٥) دقائق حتى ظهور علامات التخدير.
C- نصائح وتوجيهات
لا تحقن المخدر إذا لم تصطدم بالعظم, حيث:
١. تكثر الاختلاطات
٢. لا يتخدر المريض.