ثورة استخدام نظارات جوجل في طب الأسنان والطب البشري

الكاتب : إدارة الموقع

On أبريل 12, 2014

استخدام نظارات جوجل في طب الاسنان

هل نحن في انتظار ثورة تكنولوجية جديدة في مجال التعليم والمجال الطبي؟
هذا السؤال الذي راودني اثناء كتابة هذا المقال المشوق , لكن لنتعرف في البداية على مبدأ النظارة.

ما هي نظارات جوجل ؟

google glass
لمن لا يعرف نظارات جوجل هي عبارة عن مشروع جديد اطلقته شركة جوجل عبارة عن نظارات يضعها المستخدم كبديل عن الشاشة التقليدية حيث يرى من يضعها شاشة ٢٥ بوصة على بعد ٨ اقدام ويظهر عليها ما تختاره من وسائط متعددة (افلام – صور – مقالات – العاب) – وتتصل بالانترنت – وتستطيع ان تسجل ما تراه امامك فيديو او صور –  وهي تشبه الى حد بعيد ما رأيناه في افلام الخيال العلمي القديمة.
وقد تم انتاج نسخ تجريبية قليلة جدا في السوق من النظارة في شهر يناير ٢٠١٤ تحت اسم Google Glass 2.0 Explorer Edition.
سيقول البعض : شكراً على المعلومة لكن ما علاقة هذا بطب الاسنان او الطب البشري؟!
وهذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال.

استخدام نظارات جوجل في طب الاسنان والطب البشري

استخدام نظارات جوجل في طب الاسنان والطب البشري
استخدام نظارات جوجل في طب الاسنان والطب البشري


لقد تم تجربة نظارة جوجل لساعات عديدة في عمليات تدريبية على الجثث من قبل اطباء بشريين واسنان, لفهم جيد لهذا الجهاز الجديد ونظام برنامجه وقدراته.
بعد استخدام النظارات على الجثث وجد الاطباء القدرات الهائلة لهذا الجهاز وامكانيته التي يمكن ان تحدث نقلة نوعية في عالم الجراحة والعمليات وتكنولوجيا التعليم.
النظارات التي جوجل في خضم العمل عليها وتطويرها تستطيع قراءة الباراكود او ما يسمى ب QR codes , ومن ثم ربط هذه المعلومات مع محتويات على الانترنت.
فالنقاط التشريحية على الجثث يمكن تعليمها بباركود خاص tag anatomical parts with QR codes ومن ثم استخدام هذه الخاصية في وظائف متعددة.

استخدام نظارات جوجل في مجال التعليم :

يمكننا وسم tag عضو او جزء من مجسم تعليمي برقم معين (لانه من الصعب وسم الاعضاء الصغيرة باسمها الكامل كما انه لا يمكنك كتابة معلومات تعليمية على قسم صغير تريد تعريف الطلاب عليه).
(الوسم tag هو تماما يشبه عندما تقوم بعمل تاغ لصديق في صورة على الفيس بوك)
وبعد وسم الاعضاء او الاجزاء على المجسم التعليمي ,تبدأ هنا القدرات الخارقة لنظارات جوجل حيث انه يمكن ربط هذا الوسم او الرقم بما تريده من (فيديو تعليمي – نصوص – ملاحظات – ملفات صوتية) وذلك يفتح باب لكثير من الاشياء التي يمكن تنفيذها.
حيث يمكن ان يظهر تعليق فوق الجزء الذي يختاره الطالب ليوضع اسم العضو ووظيفته واعصابه وشرايينه واوردته وكل ما تريد معرفته من صور وفيديو متعلق به.
كما ان هناك تطويرات تجريها جوجل على منتجاتها حيث انه يمكن للنظارة التعرف على الاجزاء التشريحية بشكل اكثر ذكاءً عن ما ذكرناه سابقاً بدون اي وسم مثل طريقة التعرف على الوجوه في الفيس بوك لكن لكل جزء من اجزاء الجسم.
سوف اعطي مثال عن هذا :
عند دراسة تشريح عضلات الوجه والفكين وكيفية اجراء تخدير العصب السنخي السفلي Inferior alveolar nerve , ليس علينا فقط معرفة اي جزء علينا ان نضع المخدر فيه بل علينا معرفة البنية التشريحية التي سيتم تخديرها ومسير الاعصاب والجزء الذي سيتم تخديره.
فعند استخدام الطالب نظارة الجوجل يمكن للنظارة التعرف على الجزء الذي يختاره ويعرض له العضلة بشكل ثلاثي ابعاد على شاشة جانبية امامه مع الاشارة الى مسير العصب ويتم عرض ذلك عن طريق الفيديو والنصوص والصور من الاطلس بما يناسب ما يحدد الطالب معرفته او ان يظهر خط توضيحي على العضلة نفسها لمكان الحقن ومسير العصب او اي تعليق على ما تراه في مجال رؤيتك.
مثال اخر في المجال العملي:

استخدام نظارات جوجل في التطبيقات العملية والجراحة

تعمل شركة جوجل على تطوير النظارة لتصبح اداة اساسية لتستخدم في العمليات الجراحية, كما يقول احد الاطباء (في الفيديو في الاسفل) ان نظارة جوجل ستصبح مثل المرآة الجانبية في السيارة لا تستخدمها بشكل اساسي لكن من اهميتها لا يمكنك القيادة من دونها.
لكن اعرني مخيلتك قليلاً ودعنا نتأمل هذه الفكرة المستقبلية في طب الاسنان :
انت في خضم التحضير لعملية ازالة سن منحصر Impacted tooth وتريد ان تقوم بعمل شق جراحي باللثة ,لكنك مبتدأ وتحتاج لمساعدة لمعرفة افضل طريق لعمل الشق ومساره او انك تقوم بطريقة نادر ما تقوم بها بسبب ندرة الحالة.
فتقوم بوضع النظارة السحرية وتقوم باختيار برنامج عمل جراحة السن المنحصر المراد العمل عليه وطريقة العمل التي تريدها, فيرتسم على لثة المريض الخط الجراحي الذي عليك المشي عليه بالمشرط كي تقوم بجراحة مثالية.
بالطبع هذا الخيار غير متوفر حالياً لكنها فكرة ليست ببعيدة ابداً نظراً للمبدأ الذي ترتكز عليه نظارة جوجل الجديدة.
[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column width=”1/1″][vc_video title=”استخدام نظارات جوجل في الجراحة” link=”http://youtu.be/1UdnCOy7HP8″][/vc_column][/vc_row]

تجربة نظارات جوجل في جراحة ركبة في الولايات المتحدة

من التطبيقات العملية التجريبية لنظارات جوجل في الطب تمت في الولايات المتحدة لاهداف تعليمية :
استخدم الدكتور “كريستوفر كادينج” باستخدام نظارات جوجل في المجال التعليمي عن طريق شرح العملية اثناء القيام بها.
حيث قام الجراح الأمريكي “كريستوفر كادينج” في مركز وكسنر الطبي بجامعة ولاية أوهايو , باستخدام نظارات جوجل أثناء إجراء جراحة الركبة لأحد مرضاه بالمشفى، وقام ببث فيديو مباشر للجراحة شاهده طلابه على بعد أميال عن طريق الانترنت.
وهذا ما يوضح لنا القدرات التعليمية لهذه النظارة وما تفتحه لنا من ابواب لا حصر لها.
ولم يكتفي دكتور “كريستوفر كادينج” بالتفاعل بالصوت والصورة مع طلابه أثناء قيامه بالجراحة عبر نظارات جوجل ، إلا أنه استخدمها من أجل عرض عدد من صور الأشعة الخاصة بالعملية عبر الأوامر الصوتية وهذا ما يناسب اجواء العقامة في غرفة العمليات حيث لا داعي للضغط على اية ازرار او الخروج من جو العقامة ، حيث تم معاينة الصور أثناء إجراء الجراحة ودون الحاجة لترك المريض لرؤية الأشعة.

ميزة تتبع ما تراه العين في نظارات جوجل

تتبع نظارات جوجل للعيون
تتبع نظارات جوجل للعيون


كما ان النظارة لديها ميزة تتبع العيون (عين مرتدي النظارة) من خلال تتبع محور النظر لبؤبؤي العينين لمعرفة ما تنظر اليه, وهذا قد يفتح الباب لمجالات اوسع مما ذكرنا سابقاً حيث ان النظارة ممكن ان تُطور بحيث تنبهك من حدوث نزف مفاجئ في مكان لا تنظر اليه .. او انك يا صديقي تقوم بقلع السن الخطأ  🙂
كل هذه احتمالات قريبة المنال وما علينا الا الصبر والانتظار بأن تتخمر افكار فريق عمل جوجل لاخراج اختراعات مفيدة كما عودتنا دائماً.
ولعل الفائدة الاكثر اهمية التي تهدف منها تطويرات النظارة حالياً هي التعليم الذاتي فليس على المشرف في المحاضرات العملية ان يمسك يدك ليعلمك كل شيء بالتفصيل .
وذلك من خلال وضع معلومات عن كل شيء تراه بشكل ملاحظات ووسائط متعددة تظهر امامك لتختار منها.
كما ان النظارة تتيح لك عمل اختبار سريع لأي جزء تشريحي تختاره لتعلم مدى استيعابك وفهمك لما تراه وعلى اساسها تعرض لك ما لا تعرفه بشكل اوضح.
فبطبيعة شركة جوجل تحب ان تجمع معلومات عن ما يريده المستخدم وما لا يعلمه لتعرضه له .. حيث اننا بالنهاية نريد شيء يلبي احتياجاتنا وهذه الاحتياجات هي ما تطمح جوجل لمعرفته من اجل استمرار منتجاتها.
ما رأيك؟! الى اين يمكن ان تأخذنا التكنولوجيا ؟ اطلق العنان وشاركنا باكثر افكارك المستقبلية جنوناً في المجال الطبي والتعليمي.
المصادر:
من هنا
من هنا
من هنا
ان أعجبك هذا الموضوع اقرأ عن تطوير النظارة بما يلائم اطباء الاسنان حيث قام فريق من طلاب واطباء الاسنان للبحث لتطوير هذه التقنية لتناسب اطباء الاسنان بالمستقبل اقرأ من هنا:
تطوير نظارة جوجل في طب الاسنان