التهاب اللثة والفم العقبولي البدئي تشخيصه وعلاجه عند الاطفال

الكاتب : إدارة الموقع

On يناير 17, 2014

التهاب اللثة والفم العقبولي البدئي Primary herpetic gingivostomatitis

– يعتبر التهاب اللثة والفم العقبولي البدئي Primary herpetic gingivostomatitis من أكثر الأسباب شيوعاً للتقرح الفموي الشديد عند الأطفال .
Primary herpetic gingivostomatitis التهاب لثة عقبولي بدئي

اسباب التهاب اللثة والفم العقبولي البدئي Cause factors :

hsv1structure
١- فيروس الحلأ البسيط  (HSV) نموذج I ,
٢- سجلت حالات إصابة بالعقبول التناسلي نموذج II بشكل رئيسي في حالات الاعتداء الجنسي على أي حال فإن للنموذجين تأثيرات سريرية متشابهة .

نسبة الحدوث والأعراض العامة :

– إن ٦٠ % من الناس يصابون بالفيروس لكن أقل من ١% منهم يظهر الانتان الأولي الحاد الذي يحدث بعد عمر ٦ أشهر ويترافق غالباً مع بزوغ القواطع المؤقتة .
اعمار قمة الإصابات في عمر ١ – ١٤ شهراً  .
– تبلغ مدة الحضانة ٣-٥ ايام مع أعراض متقدمة خلال 48 ساعة تتمثل بحمى وشعور بالانهاك.

المظهر السريري لالتهاب اللثة والفم العقبولي البدئي Clinical Features :

١- يظهر إلتهاب في الفم واحمرار ووذمة في النسج اللثوية,
٢- بعد ذلك تظهر الحويصلات ضمن البشرية
٣- ولا تلبث أن تنفجر لتشكل قرحات مؤلمة
– قد تتشكل الحويصلات في أي جزء من المخاطية الفموية بالإضافة إلى جلد ماحول الشفاه , وفي الحالات الشديدة فإن آفات الشفاه تنزف , ومع شفاء الحالة تظهر القشور .
شكل التقرحات : عادة تكون التقرحات المنفردة صغيرة ( ٣ملم) ومؤلمة مع وجود منطقة حمامية , وتظهر التقرحات الكبيرة ذات الحواف غير المنتظمة نتيجة لتلاصق الآفات المنفردة تزول الإصابة وتشفى التقرحات تلقائياً دون أن تترك ندبات خلال ١٠ – ١٤ يوم .
Primary herpetic gingivostomatitis قرحات التهاب عقبولي

طرق التشخيص لالتهاب اللثة العقبولي Diagnosis :

– المظاهر السريرية والقصة المرضية .
– وجود الأجسام الفيروسية ضمن الخلايا المتوسفة .
– التألق المناعي غير المباشر لمولد الضد الفيروسي .
– زراعة الفيروس .
– الصيغة الدموية طبيعية أو تعداد منخفض للكريات البيض.
– زيادة اللمفاويات ووحيدات النوى خلال العد التفريقي .
– يعتبر فحص الخلايا ومولدات الضد مفيداً في التشخيص المبكر .

تظاهرات مختلفة لالتهاب الفم واللثة العقبولي البدئي
A الانتان بالعقبول البدئي يحدث غالباً مع بزوغ الأسنان المؤقتة , انظر الى الصورة A في الاسفل :
B التواجد الشائع هو تقرحات صغيرة متعددة على الشفة السفلية والتهاب اللثة , انظر الى الصورة B في الاسفل :

التهاب لثة عقبولي بدئي
التهاب لثة عقبولي بدئي

علاج التهاب اللثة العقبولي البدئي Treatment

– عرضية.
– تشجيع تناول السوائل الخفيفة.
– في حال عدم تناول السوائل فموياً يجب اعطاؤها وريدياً.
– إعطاء المسكنات : باراسيتامول 20 ملغ/ كغ كل 4ساعات.
– مضامض فموية.
للأطفال الكبار: مضامض غلوكونات كلورهكسيدين 2, . % كل ٤ساعات.
للأطفال الصغار: مسح المناطق المصابة بالكلور هكسيدين بقطعة قطن محمولة على عود خشبي .
التخدير الموضعي: مرهم كزيلوكائين 2 % .
معالجة كيميائية ضد الفيروسات: أسيكلوفير معلق فموي أو وريدياً في الحالات الشديدة وعند المرضى ضعيفي المناعة .
– كثيراً ما يظهر تجفاف لدى الأطفال الصغار ذوي الإصابة الشديدة, مما يجعلهم غير قادرين على تناول الطعام أو الشراب , ويتطلب ذلك نقلهم إلى المشفى لإعطائهم السوائل وريدياً مع السيطرة الكافية على الألم بالتناول المنتظم للباراسيتامول

ملاحظات للعلاج:

– تناول الصادات الحيوية غير مستطب .
– أكثر أسباب الألم في القرحات الفموية هي الإنتان الجرثومي الثانوي .
– في حالات التقرح الفموي الشديد يستخدم 3M) Difflam)  (كلورهكسيدين 2  % ,هيدروكلوريد البتريدامين) .
– استخدام المخدر الموضعي غالباً عند الأطفال الصغار أكثر إزعاجاً من الألم الناتج عن المرض وقد يؤدي إلى تقرح رضي (عض الشفة اثناء الاكل) بسبب انعدام الحس , وصعوبة في البلع بسبب تخدير الحنك الرخو.
– يعتبر استخدام الأدوية المضادة للفيروسات موضع جدل وعادةً ما يكتفى باستخدامها لدى الأطفال المشكوك في مناعتهم تشير بعض الدراسات إلى أن تطبيق الأسيكلوفير خلال 72 ساعة من بدء الإصابة وقبل تشكّل الحويصل قد يؤدي إلى معالجة مبكرة بينما تكون المعالجة بعد 72 ساعة من هجوم المرض قليلة الفائدة .