ابيضاض الدم Leukemia

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

تأثير ابيضاض الدم حقيقةً هي فرط في إنتاج الخلايا البيضاء هو تأثيرٌ ابيضاضي يقمع و يعوق النمو الطبيعي للخطوط الخلوية الأخرى في النقي . يمكن للابيضاض أن يُؤثر عملياً على أيٍّ من سلاسل الخلايا البيضاء لكن بنماذج أخرى غير اعتيادية من ابيضاض الدم الحاد الذي لا يمكن تمييزه سريرياً .

التأثيرات الرئيسية للابيضاض الحاد :
1) فقر دم ناتج عن تثبيط انتاج الكريات الحمر
2) زيادة القابلية و الاستعداد للإصابة بالانتانات بسبب ناتج عن نقص أو خلل في وظيفة المُحبَّبات
3) ميل للنزف و تشكيل الفرفريات بسبب تثبيط انتاج الصفيحات

ابيضاض الدم الحاد
ابيضاض الدم المُكَوِّن للخلايا اللمفاوية الحاد ( ابيضاض الأرومات اللمفاوية الحاد ) acute lymphoblastic leukemia هو الشكل الأكثر شيوعاً لابيضاض الدم عند الأطفال ( عادةً ما بين 3 و 5 سنوات ) , بينما فقر الدم نقوي الأرومات الحاد acute myeloblastic anemia هو الشكل الأكثر شيوعاً لابيضاض الدم عند البالغين .
عادةً ما يُرافق ضخامة طحالية أو ضخامة كبدية أو كلاهما , و ضخامة العُقد اللمفاوية , و بشكل خاص في ابيضاض الدم المُكَوِّن للخلايا اللمفاوية( ابيضاض الأرومات اللمفاوية )
شحوب الغشاء المخاطي الفموي أو النزف اللثوي غير الطبيعي و بشكل خاص عند الأطفال , يوحي و بقوة لابيضاض الدم الحاد .
يعتمد التشخيص على الصورة الدموية المحيطية و خزعة النقي .


الآثار الفموية و ما حول الفموية للابيضاض الحاد
1) انتباج لثوي
2) تقرحات مخاطية
3) ترسبات ابيضاضية
4) فرفريات
5) فقر دم
6) ضخامة عقد لمفاوية رقبية

يحدث انتباج اللثة و تورمها بسبب الافتقار للخلايا البيض السليمة لمقاومة إصابات اللثة الانتانية المنخفضة الدرجة . تصبح اللثة ممتلئة و منتبجة بالخلايا الإبيضاضية , و بشكلٍ خاص في ابيضاض الدم نُقْييُّ المنشأ عند البالغين ( ابيضاض نُقَوي ) . غالباً ما يكون لون اللثة ضارب للأُرجواني و قد تتموت و تتقرح .
في حالة سريرية لابيضاض دم وحيدي حاد acut monocytic leukemia اللثة منتبجة بشدَّة و أُرجوانية اللون بالاضافة لوجود تقرحات لثوية على طول وجه قبة الحنك الأمامي المقابل للأسنان الأمامية ناتج عن زيادة قابلية و الحساسية للانتان .
و تكون اللثة و نقي العظم في منطقة العظم مابين السني محتوياً على ارتشاح متمادي من الخلايا الابيضاضية .
غالباً ما يتشارك ابيضاض الدم بظهور التقرحات المخاطية بنتيجة العوز المناعي و الأدوية السَّامَّة للخلايا مثل الميثوتريكسات methotrexate . الإصابات العقبولية و الإصابة بالسلاق شائعة , و التقرحات من الممكن أن تحدث بسبب العديد من الجراثيم الانتهازية المختلفة . كذلك تحدث كنتيجة العوز المناعي , العلامة الأولى لإبيضاض الدم الحاد قد تكون أحياناً ” إصابة انتانية ” مثل التهاب العظم و النقي الحاد بعد اجراءات قلع أسنان عادية .
الترسبات الإبيضاضية هي عبارة عن كُتل شبيهة بالأورام من الخلايا الإبيضاضية و التي تتشكِّل أحياناً في الفم أو الغدد اللعابية . حيث تُشاهَد سريرياً ككتلة ورمية متقرحة تشكت من خلايا ابيضاضية هاجرت إلى داخل النسج .
تبدو الفرفريات و تظهر للعيان على شكل نزف لثوي مُفرِط , أو بُقَع على المخاطية الفموية أُرجوانية اللون , أو نَفْطَات دموية , أو النزف الدموي المتطاول بعد الجراحة . الإرتشاح الإبيضاضي في سنخ السن المقلوع من الممكن أن يتسبَّب في تأخير الاندمال و التئام الجرح .
من الممكن أن يسبب فقر الدم شحوب في المخاطية اللثوية و هي علامة هامة عند الأطفال , من بين أولئك الأطفال الذين لا يكون لديهم فقر الدم إصابة شائعة من نواحٍ أخرى .
يكون من الشائع الإصابة بضخامة العقد اللمفاوية الرقبية و بشكل خاص في ابيضاض الدم اللمفاوي lymphocytic leukemia و لكن من الممكن مشاهدتها في نماذج أخرى أو من الممكن أن تكون ثانوية لإصابة انتانية انتهازيَّة في الفم .
التدبير العلاجي
في الحالات التي لم تستجيب للمعالجة التقليدية يكون من الواجب أخذ الخزعة من اللثة المنتبجة , التي من الممكن أن تقود لتشخيص ابيضاض الدم .
كلاسيكيَّاً , فإن المريض المصاب بابيضاض الدم أو أي مريض آخر يتناول أدوية كمعالجة سامة للخلايا , يجب أن يقوموا بالعناية بالصحة الفموية بشكل قوي جداً للسيطرة على الجراثيم الفموية و كبحها قبل تطور الاختلاطات .
الغسولات الفموية بالكلورهيكسيدين 2 % أو بالتتراسيكلين و الأمفوتيرايسين غالباً ما تكبح التغيرات اللثوية الخطيرة و الانتانات السطحية . التقرحات المخاطية بالعصيَّات السلبية الغرام أو اللاهوائيات من الممكن أن تكون بحاجة لمعالجة نوعية بالصادات الحيوية , و التي تكون أيضاً ضرورية للوقاية من الانتشار الجهازي للانتان .
القرحات الفموية التي تحدث بسبب الميثوتريكسات من الممكن السيطرة عليها و كبحها من خلال إعطاء حمض الفولينيك folinic acid . من الواجب تجنُّب القلع بسبب خطورة الإصابة بالانتانات الخطيرة أو النزف أو فقر الدم . و إن لم يكن بالإمكان تجنُّبه يكون هنالك حاجة لنقل الدم و التغطية بالصادات الحيوية القوية .



ابيضاض الدم المزمن
ابيضاض الدم المزمن مرضٌ بطيء التقدم عند البالغين . ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن يمكن أن يكون غير عَرَضي تماماً و حتى أنه قد لا يُقصِّر العمر .
التظاهرات الفموية نسبياً غير شائعة أو خفيفة .

التأثيرات الفموية المحتملة لإبيضاض الدم المزمن
1) شحوب المخاطية
2) تورم و انتباج اللثة أو قبة الحنك
3) الفرفريات
4) التقرحات الفموية ( التي من الممكن أن تكون ناتجة بسبب الانتان أو بسبب أو الأدوية السامَّة للخلايا أو كلاهما معاً )
التدبير العلاجي
من الممكن عادةً القيام باجراءات طب الأسنان الروتينية باهتمام و عناية عادية . فيما إذا كان هنالك فقر دم كبير و مهم أو ميلٌ للنزف أو قابلية للإصابة بالانتان , تكون هنالك حاجة لتدابير وقائية من الواجب اتخاذها لهؤلاء المرضى مشابهة لتلك المتخذة في الابيضاض الحاد .