الأجهزة التقويمية الوظيفية ( 1 )

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

الأجهزة التقويمية الوظيفية هي أجهزة تسخر harness القوى العضلية في المنطقة الفكية للحصول على التأثيرات التقويمية المطلوبة.
أكثر الأجهزة الوظيفية انتشارا هي الأجهزة المستخدمة لعلاج حالات الصنف الثاني من سوء الإطباق والتي يتم فيها إجبار الفك السفلي على الاطباق بشكل متقدم للأمام عن وضعه الاعتيادي وهذا يسبب شدا عضليا ينتقل للعظم عبر نقاط الارتكاز العضلية.
تشكل آلية تأثير هذه الأجهزة ومدة فعاليتها في تعديل أو زيادة أو تسريع نمو الفك أو التأثير على اتجاهاته موضوعا جدليا controversial إلى حد بعيد جدا, فقد تم نشر مئات الأبحاث حول هذا الموضوع بعضها استغرق أكثر من عقد وشارك فيه عدد من أبرز الباحثين في العالم في عدة جامعات أميركية بارزة وكتبت فيه رسائل جامعية كثيرة للغاية ولا يزال هناك الكثير لاستقصائه حول هذا الموضوع.
تستعمل الأجهزة الوظيفية في قسم كبير من حالات الصنف الثاني نموذج أول من سوء الإطباق وذلك إلى جانب الأجهزة التقويمية الثابتة في العديد من الحالات.

ستناقش هنا الأسباب، معطيات الخبرة السريرية إلى جانب خلاصة لنتائج الأبحاث المنشورة في الأدب الطبي والتي تشكل دليلنا في اختيار الحالات ونماذج الأجهزة وتوقيت العلاج.
إلى جانب ذلك ستتم مناقشة النقاط المتعلقة خصيصا بالمعالجة التقويمية التي تلي ذلك والتي تتم بالأجهزة التقويمية الثابتة بما يشمل حالات القلع أو حالات استخدام الأجهزة خارج الفموية.

أنواع الأجهزة الوظيفية:
قدمت تصانيف عديدة وعشرات التصاميم وقد يكون أبسط التصنيفات وأكثرها وضوحا هو:

1- أجهزة وظيفية متحركة ترتكز على النسج السنية Hard Tissue borne appliances؛ وهذه أقدم الأنواع وأكثرها تنوعا وشيوعا واستخداما وظهرت أولى تصاميمها بين نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين
(وتشمل عددا ضخما من الأنواع لعل أحدثها وأكثرها شيوعا حالياTwin Block appliance )
2- أجهزة وظيفية متحركة ترتكز على النسج الرخوة Soft tissue borne appliances (أهمها وربما الوحيد هو Frankel appliance المسمى function regulator وذلك بتصاميمه المختلفة FR1 للصنف الأول والثاني نموذج أول ، FR2 لحالات الصنف الثاني بنموذجيها ، FR3 لحالات الصنف الثالث)
3- أجهزة وظيفية ثابتة Fixed functional appliances: أهمها وربما الوحيد appliance Herbst والجهاز المشابه له مع تعديل بسيط المسمى Jasper Jumper.

إضافة لما سبق هناك بعض التصاميم الحديثة اللدنة مسبقة الصنع والقابلة للتعديل بالحرارة thermoplastic والتي قد يكون ممكنا اعتبارها بسبب طبيعة تصميمها ذات ارتكاز على الأسنان والنسج الرخوة معا في آن واحد.

وعدا عما سبق فهناك ما لن نركز عليه هنا وهو المشاركة بين العلاج الوظيفي داخل الفموي والأجهزة خارج الفموية حيث توجد تصاميم عديدة جدا لأجهزة وظيفية داخل فموية تتصل بجهاز خارج فموي كما في Lehman Appliance كمثال وهو جهاز وظيفي داخل فموي من نموذج Activator معدل يحيث يتصل بجهاز خارج الفم أي أنه combination activator-headgear appliance.