البراغيث Fleas

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

البراغيث Fleas

هي حشرات صغيرة تقيس من 1 – 6 مم (2 مم وسطياً ) ليس لها أجنحة و هي ماصة للدم في مرحلتها البالغة ويكون كلا الجنسين ماصين للدم وهي تعيش متطفلة على جلد الثدييات (بما فيها الإنسان) و الطيور.
تنتقل البراغيث بالقفز بفضل الزوج الثالث المتطور من الأرجل و تتميز بجسمها المضغوط جانبياً و المغطى بدرع كيتيني صلب .
تفضل البراغيث العيش في الجو الرطب و الدافئ و تضع الأنثى البيوض في شقوق الجدران و على الأخشاب و على الحيوانات ثم تسقط هذه البيوض على الأرض وتفقس وتتحول إلى يرقة ثم حوراء ثم بالغة تبقى ضمن غلاف الحوراء حتى يحدث تحريض ميكانيكي ( كاهتزاز أرض الغرفة ) أو حراري ( حدوث تبدل مفاجئ بالحرارة ) فتخرج دفعة واحدة بأعداد كبيرة و بأعمار مختلفة مما يفسر سرعة استعمار البراغيث لمكان ما و غزوها المفاجئ للمنازل .
ويبين الجدول التالي الفروق بين البرغوث الذكر و الأنثى :
الذكرالإنثىلديهقضيب حلزونيمحفظة منوية بشكل الفاصلةالحافة العلوية للبطنمستوية أو مقعرةمحدبة

ومن أنواع البراغيث نذكر :
البرغوث المخرش Pulex irritans أو البرغوث البشري Human flea: وهو لا يملك أمشاط رأسية
– برغوث القط وبرغوث الكلب : Ctenocephalides felis & C.canis : و هي براغيث حيوانية و تتميز بأن لها أمشاط رأسية .
لذلك يعتمد على وجود الأمشاط الرأسية للتمييز بين البرغوث الحيواني و البشري .
و تكون لدغة البرغوث مؤلمة و حاكة بشدة تؤدي لحدوث بقع حمامية شروية وقد تسبب حدوث أرق للمصاب خاصة في المخيمات التي تقام في الغابات أو على شاطئ البحر المتوسط .
وتعالج بإعطاء مضادات الحكة و مضادات الهستامين و التطهير الموضعي للآفات .
و تنقل البراغيث العوامل الممرضة التالية :
– اليرسنية الطاعونية ( فقط الشكل الدبلي من الطاعون ينتقل إلى الإنسان عبر البراغيث ).
– اليرسنية السلية الكاذبة
– الفرانسيسلة التولارية
ويعتبر البرغوث ثوي متوسط لــ :
– ذات المنفذين الكلبية .
– محرشفة الغشاء الصغيرة .
– برغوث الشيك Cheques : وهو لا ينقل عوامل ممرضة و من أهم أنواعه الطامر الثاقب Tunga penetrans الذي تدخل انثاه بعد الإلقاح ضمن جلد المضيف وخاصة بين أصابع الأقدام أو الإبهام أو أصابع اليدين ويكبر حجمها وتتحول إلى حويصل مملوء بالبيوض يصل حجمه لحجم حبة الحمص و هو يعالج بالاستئصال الجراحي .