الخصائص الفيزيائية للملاط

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

بما ان الملاط يعتبر مجموعة واحدة من الانسجة الضامة ، يحتوي الملاط على كمية من المعادن أقل بقليل من العاج او العظم .
كما يتميز الملاط بلونه الاصفر والذي يميزه عن الميناء ذلك لأن الملاط على عكس الميناء لايملك لمعاناً .
إلا ان الملاط أكثر لمعاناً بقليل في اللون من العاج وهذا مايؤدي إلى صعوبة في التمييز بينهما ( العاج والملاط ).كما أن الملاط أنعم من الميناء وذلك مايساعد في تعيين هويته .تقدم عمر الملاط :

يصبح السطح الناعم للملاط مع العمرغير منتظم . يحدث ذلك بواسطة تكلس بعض حزم الألياف في النسج حول السنية والتي تكون متصلة بالملاط .
مثل هذه الحالات تظهر على معظم سطوح الملاط لكن لايحدث بدرجة كبيرة بجانب المناطق الذروية. مع العمر ، الإزدياد المستمر في الملاط في المنطقة الذروية يمكن أن يؤدي إلى إنسداد القناة الذروية .مجهرياً ، الفجوات التي تكون بجانب السطح فقط هي التي تملك خلايا والتي تظهر قابلة للحياة او النمو ، بينما الفجوات التي تكون اعمق تظهر خالية من الخلايا .
ارتشاف الملاط يعتبر من الخصائص المميزة للملاط في مراحل تقدم العمر .الإرتشاف يصبح فعالاً لفترة معينة ثم يمكن أن يتوقف . وعندما يحدث في تلك الفترة من الزمن يلاحظ على شكل خطوطاً معكوسة . كما يمكن أن يحدث الإرتشاف في جذر العاج لكن ترميم الملاط يمكن أن يحل هذا الخلل .ملاحظة سريرية : الملاط الخلوي ( المسامي ) يظهر مماثل للعظم في البنية لكنه لايحتوي على أي أعصاب .

الحصاة الملاطية :

هي عقد صغيرة متكلسة بيضوية الشكل أو دائرية توجد في الرباط حول السني . يمكن أن توجد بشكل منفرد أو بشكل مجموعات بجانب سطح الملاط .
ان مصدر هذه الحصاة الملاطية يمكن أن يكون بؤرة من الخلايا البشرية المكونة من فوسفات الكاليسيوم ومولد الغراء بنفس الكمية للملاط ( 45% إلى 50% غير عضوي و 50% إلى 55% عضوي ) .
يمكن أن تكون الحصاة الملاطية حرة في الأربطة ، أومرتبطة أو يمكن أن تكون متشعبة في الملاط . كما أنها تكون أكثر وجوداًعلى طول سطح الجذر في شخص متقدم في العمر كما يمكن أن توجد في مكان الرض .ترميم الملاط :ترميم الملاط هي وظيفة وقائية لمصورات الملاط وذلك بعد ارتشاف جذر العاج أو الملاط . تكون هذه الخلايا مهيئة للحفاظ على نعومة سطح الجذر . العيوب تنشأ بسبب رضوض متنوعة مثل الإطباق الرضي ، تحرك السن وزيادة البزوغ والتي يكون سببها فقدان السن المقابل . كما أن فقدان الملاط يمكن أن يترافق بفقدان الإرتباط للألياف التي تصل إلى سطح الجذر . عندما يحدث هذا ، فإن ترميم الملاط يمكن أن يرسب بواسطة الموصلات الملاطية في مكان الخلل . بعد حدوث ذلك الألياف الرابطة تظهر بسرعة وتوجد متشعبة في الملاط المرمم.
وجود الملاط المترسب ذلك يعني نشوء خطوط عكسية وهذا يرى في النقطة التي يتوقف فيها الإرتشاف و يبدأ الترسيب.
في الأشخاص المتقدمين في العمر ، سطح الملاط لايظهر نعومة السطح لمدة طويلة
ملاحظة سريرية :
الملاط في الخلايا الشابة مقاومة للإرتشاف وهذا السبب الذي يجعل تحرك السن التقويمي يؤدي إلى امتصاص العظم السنخي أكثر من فقدان جذر السن . كما يعتبر ترميم الملاطي هي تقنية مهمة في حماية الجذر.