الرباط حول السني

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

إن الرباط الداعم هو عبارة عن نسيج ضام ليفي بين العظم السنخي بالخاصة وملاط السن كما أن هذا الرباط الداعم يتوضع في المسافة حول السنية (periodental space) ويتألف من خلايا ومادة بين الخلايا وهذه الأخيرة (المادة بين الخلايا ) مؤلفة من ألياف كولاجينية (collagen fibers) ومادة أساسية (ground substances) والتي بدورها ( المادة الأساسية) مكونة من بروتينات وعديدات السكريات.
تتطور أربطة السن من النسيج الجريبي السني المحيط بالسن . يعزى تشكل ألياف الرباط والعظم السنخي والملاط إلى خلايا متطورة من الجريب السني . إن للرباط الداعم ثخانة تتراوح بين (0.15 ملم – 0.38 ملم ) وهذه الثخانة تتناقص قليلا مع التقدم بالعمر ولكنها تكون أقل مايمكن في المنطقة المتوسطة من الجذر. ويتألف الرباط (ligament) من حزم من الألياف الكولاجينية التي تربط الملاط بالعظم السنخي بالخاصة . الحيز الخلالي ( interstititial space ) يحتوي على أوعية دموية و جذوع عصبية (nerve trunks) عند قمة جذر السن والعظم السنخي . وبهذا النسيج كثافة خلوية عالية مكونة من أورومات ليفية ( مصورات ليف ) (fibroblast) وخلايا وعائية وخلايا عصبية وخلايا عظمية وخلايا ملاطية. إن الوظيفة الأساسية للرباط الداعم هي دعم الأسنان.
كما أن الرباط ينقل الإشارات العصبية الواردة (nural input) إلى الجهاز المضغي (masticatory apparatus) وله وظيفة عصبية أساسية للحفاظ على صحة الرباط والتي لها اعتبارات سريرية .

تنظيم الرباط الداعم :

مجموعتان من الألياف الأساسية تسمى بالنسبة لتوضعها المتعلق بالسن. المجموعة اللثوية و تتوضع حول عنق السن والمجموعة السنخية السنية، وتتوضع حول جذر السن .
وهذه الألياف الأساسية هي حزم من الألياف الكولاجينية تتوضع استراتيجيا بشكل مائل على طول جذر السن من العنق وحتى قمة الجذر وهذا الميلان هام لاداء وظيفتها. كما أن الألياف الكولاجينية تمتد من ملاط الجذر حيث تكون مغروسة هناك إلى العظم السنخي ولذلك فإنها تعمل كرباط معلق للأسنان(suspensor ligament) .
بين كل مجموعتين من الألياف يوجد فراغ يسمى الحيز الخلالي وهي ليست فراغ حقيقي. وإن الحيز الخلالي يحوي على شبكة من الأوعية الدموية والأعصاب و الأوعية اللمفية. والتي تؤمن حياة الرباط الداعم كما تحوي على شبكة من الألياف الدقيقة المتشابكة ضمن الفراغات, كما تعمل على دعم حزم الألياف الكولاجينية الكثيفة.
إن وظيفة الحيز الخلالي تتعلق بتقلص وانبساط حزم الألياف الكولاجينية أثناء المضغ.
معظم الألياف الداعمة هي ألياف كولاجينية ولكن القليل منها وصف بأنه شبيه بالمرن (elasticlike) وأن بنيته مختلفة عن بنية الألياف الكولاجينية وهذه الألياف تدعى الألياف المرنة (oxytalan fibers) (oxytalan fibers) لها قطر صغير , وتظهر على مواجهة مع الألياف الكولاجينية وتدعم الألياف الكولاجينية وجدران الأوعية الدموية , وهذه الألياف المرنة تصطبغ بأصبغة خاصة تظهر توضعها بشكل طولي تقريبا في الرباط عند رؤية الألياف تحت المجهر الضوئي.