الشموع السنية dental waxs

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

مقدمة Introduction:
· الشموع هي مواد لدنة حيادية من الناحية الكيميائية لا تتأثر بعوامل الأكسدة والحلمهة.
· استخدمت الشموع في طب الأسنان قبل (200) سنة وكانت في طليعة المواد التي استخدمت في طبع الفم والأسنان نظرا لقدرتها على التشكيل والانسياب، هاتان الخاصتان اللتان تعتبران ميزتان عند تطبيق الطبعة في الفم كما يمكن اعتبارهما من عيوب المواد الطابعة لدى نزع الطبعة من الفم.
· على العموم، فقد استبعد استعمال الشمع في هذه الأيام لأخذ الطبعات.
· تكون الشموع صلبة في الحرارة الاعتيادية ولدنة في الحرارة 40-50 أو 60-70.

أهم نواحي استعمال الشمع في طب الأسنان:
1. الحصول على مثال شمعي للحشوات المصبوبة والتيجان والجسور والصفائح الجزئية.
2. الحصول على علاقة فكي المريض الأدرد عند صنع جهاز كامل (أخذ العضة).
3. إخفاء أو إزالة المناطق المثبتة على الأمثلة الجبسية أو المعدنية عندما يراد نسخها مرة ثانية.
4. تعليب الطبعات النهائية للفم الأدرد بغية صبها بالجبس.
5. صف الأسنان على الأمثلة الجبسية بعد الحصول على عضة المريض عند صنع الأجهزة الكاملة أو الجزئية.
6. وصل أو جمع أجزاء مختلفة مع بعضها من الجبس أو الإكريل أو المعدن بشكل مؤقت.
7. تعديل شكل الطوابع.

الخواص الكيميائية:
· الشموع بشكل عام لا تنحل بالماء والكحول البارد بينما تنحل في الإيتر والكلوروفورم والبنزين والكحول الحار.
· يعتبر الشمع النقي دهني الملمس والسلوك وعديم الرائحة والطعم واللون.
· تكون الشموع إما ذات منشأ نباتي أو حيواني وأفضلها شمع النحل.
· حديثا تم تأمين كل أنواع الشموع المستخدمة في طب الأسنان بشكل تركيبي مضافاً إليه بعض المواد لتحسين خواصه الفيزيائية.
أنواع الشموع السنية:
1. الشمع المعدني :
يستخرج بنتيجة تقطير النفط، وأهم أنواعه:
1. البارافين: قلوي عال، درجة انصهاره بين 40 -70 م.
2. السيرزين: وهو خلاصة الأوزوكريت وهو بقايا تقطير بعض أنواع النفط درجة انصهاره بين 70- 80 م.

2. الشمع النباتي:
· ينسب إلى السيريدات وهي أستر الحموض الدسمة، هي صلبة في الحرارة الاعتيادية إلا أنها لدنة مع الحرارة.
· أهم أنواع الشموع النباتية شمع كارانوبا الذي تفرزه شجرة بلح استوائية، ثقله النوعي 0.98 وحرارة انصهاره 85 م.

3. الشمع الحيواني:
· وينسب أيضا إلى السيريدات وله الخواص نفسها.
· أهم شمع حيواني هو شمع النحل ثقله النوعي 0.96 وحرارة انصهاره 65م.
· شمع النحل الخام: أصفر اللون مسمر قليلاً، ويستخدم الشمع النقي بعد إزالة لونه بالفحم الحيواني.

4. الشمع التركيبي:
· هو عموماً متعدد الإيتيلين حيث يختلف الوزن الجزيئي بين 2000- 4000.
· حرارة انصهاره تتبدل بين 100- 105 م.
· هناك شموع تركيبية أخرى عديدة.

شمع الصف (التكييف):
· يقسم هذا الشمع حسبA.D.A إلى ثلاثة أنواع :
o نمطI (لين): للمناطق الباردة
o نمط II (متوسط الليونة): للمناطق المعتدل
o نمط III (قاس): للمناطق الحارة، ويستخدم لصنع الصفائح القاعدية في الأجهزة المتحركة.
· شمع التكييف التجاري أحمر أو زهري اللون.
· يتركب من 1\3 بارافين و2\3 شمع خام.
· يتركب من:
o سيريزيد. 80 %
o شمع نقي. 12 %
o شمع كارانوبا. 2.5 %
o راتنج طبيعي أو تركيبي. 3 %
o شمع تركيبي. 2.5 %
· يزول بالماء المغلي دون أثر.
· يباع بشكل صفائح ألواح بسماكة 1 ملم.

712.gif

شمع الإسالة:
ويشمل نوعين: شمع الحشوات، وشمع الصب.
1- شمع الحشوات:
· تتميز هذه الشموع حسب استعمالها، وتقسم حسب A.D.A إلى:
o نمط I: للطريقة المباشرة.
o نمط II: للطريقة غير المباشرة .
· تباع تجارياً على شكل قضبان مقطعها مثمن أو إهليلجي، أو على شكل أقماع زرقاء أو خضراء لتتباين مع حواف الحفرة.
· ومن نماذج تركيبها:
o بارافين: 60%
o شمع كارانوبا: 25%
o سيرزين: 10%
o شمع نقي: 5%
o بالإضافة إلى أزرق الميتيلين.

2- شمع الصب Casting Wax:
· يخصص لصنع النماذج والهياكل المعدنية، ويمكن تقسيمها إلى ثلاثة أصناف:
o الصنف I: أحمر.
o الصنف II: أخضر على شكل صفائح.
o الصنف III: أزرق على شكل مستدير أو نصف مستدير للأقواس اللسانية أو الحنكية.
· يتركب من:
o شمع البارافين.
o شمع النحل: لتحسين النحت والتشكيل.
o شمع كارنوبا وصمغ دامار: لتعديل نقطة الذوبان وتحسين نعومة السطح.
· خواص شمع الصب:
o يجب أن ينساب مباشرة عند تسخينه40- 50 ليعطي تفاصيل دقيقة على التاج.
o يجب أن يكون صلباً مقاوماً عندما يبرد وألا يتقشر عند الاستعمال.
o يجب ألا يتخرب عند نحته.
o يجب أن يحترق دون أثر في البوتقة.

شمع الإلصاقSticky Wax :
· على شكل قضبان ذات مقطع مضلع.
· لونه بشكل عام أصفر وأحمر وبرتقالي وأبيض، وتركيبه مختلف مثال على ذلك:
o صمغ دامار 55غ
o شمع النحل 30غ
o شمع كارانوبا 15غ
· يتركب من 1\4 شمع أبيض و3\ 4 صمغ.

مركب الطبع:
· يتركب من:
o شمع أصفر خام.
o صمغ نباتي.
o كوتابركا لزيادة المرونة.
o صمغ دامار نباتي.
o مستحضرات معدنية- مسحوق الطباشير.
· أنواعه:
o الباريبار السويسري (Paribar).
o ستانس الإنكليزي (Stents).
o س. س. وايت الأمريكي s.s.waite)).
o د. ف. ل الإنكليزي (Dental filings limited).
· كير (Kerr):
o أحمر.
o أسمر.
o أخضر للانطباعات العضلية.
o أبيض لتقويم الأسنان.
o أسود للطوابع الإفرادية.

ملاحظات :
التشميع: إعطاء شكل للجهاز التعويضي يتناسب مع الشكل التشريحي للفم.
للشمع خاصيتين الانسيابية والتشكيل يجب توافرهما.
من خواص الشمع أيضاً: سهولة التعامل معه في درجة حرارة الغرفة (20- 24).
يستخدم شمع الصب في التيجان والجسور وهو يتمتع بخاصية أنه يحترق ويزول بالماء المغلي دون أن يترك أثر (كما هو الحال أثناء تبخير الشمع داخل المسحوق الكاسي).
يستخدم شمع الإسالة لطبعات الحشوات المصبوبة، ولطبعة الحواف في الجهاز الكامل.
صنعت الشموع التركيبية بحيث تجمع خصائص أكثر من شمع.
يكون تليين الشمع ضمن المنطقة التي تعلو لهب النار والتي تتصف بأنها ذات هواء ساخن وبنفس الوقت غير محرقة، وعند الاقتراب أكثر يتعرض الشمع لظاهرتين سلبيتين:
– ظاهرة تلؤلؤ الشمع: مناطق بيضاء ضمن مادة الشمع.
– ظاهرة اسوداد الشمع: مناطق سوداء حول المناطق السابقة.
يكون كل من (شمع الإسالة) و(شمع الإلصاق) على شكل قضبان، بينما (شمع الصف) يكون على شكل ألواح.
تستخدم الشموع أيضاً في مجال التعويضات الفكية الوجهية وذلك بهدف التشكيل التعويضي.
الخلاصة: الشموع نوعان:
– استطباب سريري: * شموع الطبعات (حشوات مصبوبة).
* شموع طبعة الحواف (أجهزة كاملة).
* شموع صف (تسجيل العلاقة الفكية).

– استطباب مخبري: * شمع الصف.
* شمع الإلصاق.
* شمع الصب.