القالب التناسبي the proportionate template

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

صمم القالب التناسبي للاستخدام عند البالغين؛ بشكل أساسي في خطط المعالجة المترافقة مع جراحة فكية تقويمية.

معظم التحاليل المناقشة حتى الآن تقارن القياسات الزاوية للأفراد مع أسواء الانسجام السني الوجهي مع تلك عند الأشخاص الطبيعيين.
تعكس درجة الانحراف عن هذه القياسات، بشكل أساسي، مدى سوء الانسجام السني الوجهي.

تستخدم القياسات الزاوية عوضا عن القياسات الخطية عند مقارنة الأفراد مع أشخاص طبيعيين و/أو أفراد بأحجام مختلفة.

تستعمل القياسات الخطية بشكل أساسي عندما تكون المسافات أصغرية و من الممكن قياسها بالمليمترات بشكل مناسب.

تمكن القياسات الزاوية من تقييم العديد من التناسبات السنية الوجهية و القحفية الوجهية.

على الرغم من إمكانية استخدام القياسات الخطية عوضا عن القياسات الزاوية و التناسبات الخاصة المحسوبة، هي تصبح غالبا غير عملية و مستهلكة للوقت لأهداف عملية.

طريقة أكثر عملية و مناسبة لتحديد أسواء الانسجام السنية و الهيكلية هي المقارنة البصرية المباشرة

عملية يتم فيها مقارنة ترسيم للفرد بسوء انسجام مع ترسيم طبيعي أو قالب.

ثم يوضع الترسيم و القالب على طاولة نفوذة للضوء و تقارن بشكل منظم.

فلسفة القالب:
يعتمد القالب المتناسب على المقارنة البصرية لترسيمات الصور السيفالومترية الجانبية مع الترسيمات الطبيعية الوسطية.
ستستعمل قياسات تناسبات الجسم لتوضيح فلسفة هذا القالب.
طول الرجل الوسطي تقريبا 5أقدام، 9 إنشات.

الأقدام تشمل تقريبا 50% و الرأس يشمل تقريبا 12.5% من الطول الكامل للفرد.

قد يكون هناك أفراد بنفس الطول و تناسباتهم تختلف بشكل ملحوظ من تلك الوسطية (مثل: الأقدام، الجذع، و/أو الرأس قد تكون غير متناسبة بشكل أكبر أو أقل من الوسطي).

لذلك، عندما يصنع قالب لبالغ ذي تناسبات وسطية و يوضع قرب الشخص الذي تناسباته الجسمية مختلفة بشكل كبير، حجم التباين للأجزاء المكونة سيظهر فورا.

ربما تم مناقشة أن قالب مفرد لا يمكن استخدامه لكل الأفراد بسبب تباينات في طول الجسم.

هذا صحيح، لكن بما أن التناسبات الجسمية (أو القحفية الوجهية ) لكل الأفراد يجب أن تكون متماثلة بغض النظر عن الطول، يمكن للقوالب ذات الأحجام المختلفة أن تناسب بسهولة الحاجة للمقارنة
لذلك، تم إيجاد قالب مع تناسبات هيكلية قحفية وجهية وسطية باستخدام معلومات برودبنت Broadbent و زملائه،

الذي طور قيم معيارية تعتمد على ترسيمات لصور رأسية سيفالومترية ل 5000 أميركي أبيض بصحة جيدة مع وجوه جيدة جماليا و إطباق ممتاز.

لملائمة التباينات في حجم الجمجمة، تم تصميم أربع قوالب.

تم تطوير القالب الوسطي (في الشكل) بحساب متوسط أبعاد العينة هندسيا.

1811.imgcache

قالب وسطي. المعلومات المستخدمة لايجاد هذا القالب تعتمد على تسجيلات رأسية سيفالومترية ل 5000 أميركي أبيض بصحة جيدة مع وجوه جيدة جماليا و إطباق ممتاز.basion=Ba، sella=S، nasion=N mid-s-j نقطة بمنتصف المسافة بين s و النقطة J ، J=النقطة J ، الشق الجناحي الفكي (PTM)، A=النقطةA ، pogonion=Pog، menton=Me

اعتمد القالب الكبير للأشخاص الأكبر من الوسطي، و القالب الصغير للأشخاص مع قحف و فكين أصغر من الوسطي.

بالإضافة تم تصميم قالب أكبر بشكل إضافي للأفراد مع الأكبر من الوسطي بشكل ملحوظ .

تناسبات البنى القحفية و الوجهية متماثلة و التكبير و النقص في كل مثال 5% بينما هناك بعض dimorphism الجنسية في التراكيب القحفية،

يمكن استعمال قالب تناسبي وحيد ممثل لكل الرجال و النساء.

المناطق التي يمكن تعريفها بأنها تظهر تغيرا واضحا بين الرجال و النساء لا تبدل بشكل أساسي العلاقات الهيكلية الفراغية.

الفروق الرئيسية هي الجيوب الجبهية الأكبر، الحواف فوق الحجاج، و الأنف، و الذقن الأكثر بروزا عند الرجال.

الفروق الأخرى أقل أهمية، مثل lipping باتجاه الخارج لزاوية الفك السفلي عند الرجال و الفروق بحجم اللقمتين القذاليتين و protuberance .

يجب ألا يفسر تطور القالب كمحاولة لإنقاص مفهوم الحالة الطبيعية إلى نمط خلقي مفرد.

توجد الحاجة، رغم ذلك، لتطوير جهاز قياس يمكن تطبيقه سريريا أو بهدف المقارنة.

نقاط الاستدلال و المستويات السيفالومترية:
ترسم صورة رأسية جانبية على ورق الأسيتات و تلاحظ نقاط العلام التالية:
basion(Ba)، sella(S)، articulare(Ar)، nasion(N)، anterior nasal spine(ANS)، النقاط Aو B، pogonion(Pog)، menton(Me)، gonion(Go)، و الشق الجناحي الفكي (PTM).

ثم ترسم المستويات التالية : BaS، SN ، BaN، الحنكي، الإطباقي، الفكي السفلي، والعمود الجناحي الفكي العلوي.

1812.imgcache

نقاط استدلال و مستويات على صورة رأسية سيفالومترية Gn=gnathion

بالإضافة لهذه النقاط و المستويات يسقط عمود من S إلى خط BaN ، و النقطة التي يلاقي فيها هذا الخط تسمى النقطة J .
نقطة بمنتصف المسافة بين S و النقطة J تعرف بالنقطة mid-S-J .

1813.imgcache

أخيرا، تسقط عواميد من النقاط A و B إلى المستوى الإطباقي لتزود قيمة تقدير Wits (لمعلومات عن التقدير و طرق التحقق من المستويين الإطباقي و الحنكي، أنظر الفصل 9).

1814.imgcache

في البعد العمودي، تعلم النقاط الهيكلية على الترسيم لتعريف الارتفاع الوجه العلوي (UFH) (N-ANS) و ارتفاع الوجه السفلي (LFH)(ANS-Me).

1815.imgcache

طرق التطبيق:
لاختيار القالب المناسب، ضع القالب التناسبي الوسطي على ترسيم صورة رأسية جانبية.

إذا كانت كل القياسات مثل طول قاعدة القحف الأمامية (SN)، طول قاعدة القحف الخلفية (BaS)، طول قاعدة القحف الكلية(BaN)، طول الفك العلوي(PTM-A)، طول الفك السفلي(Pog إلى الحدود الخلفية للرأد)، و UFH و LFH (N-ANS و ANS-Me، بالترتيب) أكبر على القالب، القالب المختار يكون أكبر بشكل واضح للحالة التي يتم تحليلها.

يجب اختيار القالب الذي تطابق أغلبية القياسات في الحجم تلك على الترسيم.

ينصح بهذه المقاربات التالية لمطابقة القالب على الترسيم

الطريقة 1:
تطابق النقطة mid-S-J على القالب مع تلك على الترسيم، و يعدل القالب إلى النقطة التي عندها يصبح خطا BaN على القالب و الترسيم موازيان لبعضهما البعض.

في هذا الوقت، يتم التحقق من طولي القحف الأمامي و الخلفي بمطابقة SN و BaS ، على الترتيب.

إذا كان طول قاعدة القحف ناقص أو زائد بشكل كبير، يتم تجاهل وضع النقطة mid-S-J، و تطبق الطريقة 2، التي تتضمن استخدام طول قاعدة القحف الكامل (BaN).

الطريقة 2:
يتم اختيار قالب بحجم مناسب(قارن طولي خطي BaN).
النقاط Ba و N في القالب الذي اختير بشكل صحيح ستقع فوق نفس النقاط على الترسيمات تقريبا.
عند مطابقة BaN ، كل من خطي S-J سيكونان موازيان لبعضهما البعض.

الطريقة 3:
في محاولة لتعريف موقع و امتداد سوء التناسبات القحفية الوجهية، بشكل عام ستكفي الطريقتان 1 و 2.

هناك بعض الأفراد، مع ذلك، معهم ولا من هذه الطريقتين مرضية كليا.
في هذه الحالات، يجب أن يطابق القالب باستخدام نقاط أو مستويات مرجعية أخرى
(مثلا، التسجيل عند n و رصف العظمي السفلي أو منطقة النسج الرخوة الجبهية أو الثلث الأعلى أو النصف الأعلى للأنف).

بتحريك القالب فوق الترسيم . سيمكن تعريف و مقارنة العديد من العناصر العظمية القحفية الوجهية .

يجب أن يفسر الترسيم بمراقبة(ملاحظة) العلاقات السنية و الهيكلية التالية و التناسبات بشكل متناظر:

الموقع النسبي الفراغي للفك العلوي و الفك السفلي.
قد يكون الجزء الأمامي للفك العلوي(ANS و النقطة A) أو الفك السفلي(Pog و النقطة 

B)

إلى الأمام، ذي علاقة مع، أسفل، أو فوق حدود القالب.
سيؤمن تحديد الموقع النسبي الفراغي مؤشرا لأي فك(فكين) بوضع خاطئ، موقعه النسبي مع القحف، و امتداد الخلل الفكي.

طول الفك العلوي. تطابق مستويات الفك العلوي و تسجل عند PTM .
سيؤمن ربط ANS و النقطة A للترسيم مع القالب مؤشرا للحجم الأمامي الخلفي أو طول الفك العلوي.

طول الفك السفلي
تطابق و تسجل مستويات الفك السفلي عند Pog.

زاوية منفرجة ،كما يمكن ملاحظتها بشكل متكرر في أنماط الصنف الثالث الهيكلية، يمكن أن تزيد من الطول الفعال للفك السفلي بتوضيع Pog للأمام بالرغم من الأبعاد الوسطية للجسم و الرأد.

الأبعاد العمودية
تطابق و تسجل الخطوط الممثلة للأبعاد العمودية للوجه الأمامي عند ANS.

يمكن تقييم الأبعاد العمودية للوجه العلوي (N-ANS) و السفلي(ANS-Me).

سيصبح سوء التناسبات بين UFH و LFH واضحا أيضا.

ميلان القواطع
يمكن الحكم على الميلان القاطعي للقواطع العلوية و السفلية بمطابقة القالب على المستويان الحنكي و الفكي السفلي للترسيمات الفكية التالية و تسجيلها عند النقطة A في الفك العلوي و عند Pog أو Me في الفك السفلي.

ميلان مستوى الفك السفلي
سيؤمن ميلان الفك السفلي بعض المؤشرات عن دوران الفك السفلي، عن نقص طول الرأد، أو عن زيادة ارتفاع الوجه الأمامي.

تسمح مقارنة البنى الهيكلية للفرد مع القالب بالتحقق من امتداد الشذوذ.

كتأثير يستخدم القالب كمقياس معتمد(كعصا قياس)ثنائية الأبعاد.

يحتوي القرص المضغوط المرافق لهذا الكتاب صورة رأسية سيفالومترية، و التي ستحتاج لطباعتها (على ورق أسيتات شفاف) ثم رسّم (أنظر التعليمات لترسيم صورة رأسية في الفصل 4).

ثم اختر القالب التناسبي ذا الحجم المناسب من القرص المضغوط و اطبعه (على ورق اسيتات شفاف) أيضا.

باستخدام الإجراء (الموجز) بالأسفل كدليل، أكمل استمارة تحليل القالب التناسبي.

موجز الإجراء
الموقع النسبي للفك العلوي- الفك السفلي
وضح فيما إذا كان الفك العلوي و الفك السفلي متقدمان أو متراجعان بالاتجاه الأمامي الخلفي، و لاحظ الوضع العمودي النسبي لهذا الفك على القالب.

لاحظ فيما إذا كان مستوى الفك السفلي يدنو ذلك الذي في القالب أو إذا كان منحدرا أو منخفضا. صف فيما إذا كان الانحدار خفيف، متوسطا، أو شديدا.

قس المسافة بين الحواف القاطعة للأسنان العلوية و الحدود السفلية للشفة العلوية.
احكم على المسافة سريريا و على الصورة السيفالومترية عندما تكون الشفتين بوضع الراحة.
بشكل وسطي، (الفراغ الشفوي) 2-3 مم فوق الحافة القاطعة للقواطع العلوية.

بالنسبة للنسج الرخوة، علق على ثخانة، كفائة، و توتر الشفتين؛ حجم و شكل جذر، جسم، و ذروة الأنف؛ و ثخانة، بروز، و نقص الذقن.

الفك العلوي
قس المسافة على طول المستوى الحنكي (ANS-PNS) من PTM إلى النقطة A. صف درجة النقص الموجودة: خفيف، متوسط، أو حاد.

قس ارتفاع القواطع من المستوى الحنكي لطرف القواطع (لذروة القواطع). صف فيما إذا كان ارتفاع القواطع زائد أو ناقص و إلى أي مدى

حدد فيما إذا كان الميلان المحوري للقواطع يدنو من ذلك في القالب. حدد فيما إذا كانت القواطع عمودية بشكل أكبر أو مائلة شفويا بشكل أكبر.

قس ارتفاع الرحى من المستوى الحنكي إلى السطح الإطباقي للرحى الاولى العلوية. حدد فيما إذا كان ارتفاع الرحى مرضيا، زائدا، أو ناقصا.

الفك السفلي
حدد فيما إذا كان طول الجسم طبيعيا بشكل تناسبي و أشر إلى أي مدى هو ناقص أو زائد.
لتحديد ذلك، طابق مستويا الفك السفلي للقالب و الترسيم و سجل عند Pog.
أكد المشاهدة بتحريك القالب على طول مستوى الفك السفلي للترسيم و سجل عند Go.

حدد فيما إذا كان ارتفاع الرأد(Ar-Go) ضمن المدى الطبيعي و أشر إلى أي مدى هو زائد أو ناقص. صف درجة النقص الموجودة؛ خفيف، متوسط، أو شديد. اربط هذا القياس مع انحدار مستوى الفك السفلي.

حدد درجة زاوية الفك السفلي(زاوية Go): حادة أو منفرجة بشكل وسطي، بشكل خفيف، بشكل متوسط، بشكل شديد.

مثلا، إذا كان الرأد و طول الجسم طبيعيان، يمكن أن تكون نقطة الذقن متقدمة إذا كانت زاوية الفك السفلي منفرجة.

قس ارتفاع القواطع من Me إلى طرف القواطع: صف فيما إذا كان طبيعيا، زائدا، أو ناقصا؛ صف الكمية.

بالنسبة لميلان القواطع، طابق على مستوى الفك السفلي و سجل عند Me. حدد مدى(لأي من) التراجع أو الميلان الشفوي النسييين للقواطع السفلية

قس ارتفاع الرحى من المستوى الحنكي للسطح الإطباقي للرحى الأولى السفلية، افحص فيما إذا كان ارتفاع الرحى كافيا(مرضيا)، ناقصا، أو زائدا.
UFH/LFH
حدد UFH(N-ANS) كزائد أو ناقص.
حدد LFH(ANS-Me) كزائد أو ناقص.
حدد سوء التناسب ب لا يوجد، خفيف، متوسط، أو شديد.
Alexander Jacobson

ترجمة: حسام أسعد
إشراف و تدقيق:أ.د. محمد حجير