القملPediculus

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

القملPediculus

القمل من الحشرات عديمة الأجنحة الماصة للدم , جسمه مسطح أماميا خلفيا و تبدو عيناه كبقعتين سوداوين في كل جانب من الرأس و تكون الأجزاء الفموية في الرأس منطوية للداخل في حالة الراحة
لون القمل رمادي أو بني فاتح عادة ولكن الأنواع التي تصيب الأشخاص السود تكون ألوانها غامقة
وهو يعيش على الأشعار أو على الثياب مستعيناً بمخالبه الشبيهة بالملا قط التي يشكل كل منها حلقة بقطر الشعرة تقريباً
وهناك جنسان من القمل يتطفلان على الإنسان هما قمل الجسد أو الرأس و قمل العانة و يكون التمييز بين الشكلين سهلاً جداً كما يبين الجدول التالي :

يتم التمييز بين قمل الجسد و الرأس بالحجم فقمل الجسد أكبر( 4.5 مم ) من قمل الرأس
( 3.5 مم ) كما أنه أفتح لوناً من قمل الرأس .
و يعتمد على وجود القضيب عند ذكر قمل الجسد أو الرأس( و على كون النهاية الخلفية مقببة ليس فيها أي انخفاض أو ثلم عند قمل العانة) و الفرج عن الأنثى( لقمل الجسد أو الرأس أو العانة ) الذي يبدو كانخفاض للداخل في مؤخرة الحشرة للتفريق بين الجنسين و كثيراً ما تشاهد بيضة ضمن جسم الأنثى مما يسهل التعرف عليها.
إضافة لذلك وبالنسبة لقمل العانة فقط تحمل القطعتين البطنيتين الأخيرتين استطالتين جانبيتين عند الذكر بينما تحمل القطع البطنية الأربع الأخيرة أربع استطالات جانبية عند الأنثى ويساعد ذلك أيضاً على التفريق بين الجنسين .
دورة الحياة :
تضع الأنثى بيوضها (التي تسمى بالصئبان) Nits على قاعدة الأشعار أو خيوط الثياب حسب النوع ( تضع أنثى قمل الرأس 300 بيضة طيلة فترة حياتها بالمقابل تضع أنثى قمل العانة 30 بيضة فقط ) إذ تلتصق بها بشدة بواسطة مادة مخاطية لاصقة تفرزها الأنثى قبيل وضع البيضة وفي حالة قمل الرأس على سبيل المثال تتوضع هذه البيوض على قاعدة الشعرة قريباً من فروة الرأس وتبتعد شيئاً فشيئاً عن فروة الرأس مع نمو الشعرة .
و هذه البيوض بيضاء إلى صفراء اللون و يبلغ طولها 0.8 ملم و لها غطاء ذو ثقوب للتنفس .
و تستغرق دورة الحياة من البيضة و حتى البالغة 20 يوم تقريباً .
تشجع قلة العناية بالنظافة الشخصية على تكاثر القمل كالشعر الطويل المهمل ( قمل الرأس ) و الفقر و الحروب و معسكرات اللاجئين و السجون والازدحام و عدم تبديل الثياب ( قمل الجسد ) و الاختلاط و الحرية الجنسية ( قمل العانة ) .
يتغذى القمل ( الحوراء و البالغة ) عدة مرات بالدم في اليوم فلا يمكنه الابتعاد عن مضيفه إذ يموت بسرعة خلال 1 – 2 يوم من إبعاده عنه , كما أنه لا يتحمل تبدلات الحرارة ( ارتفاعاً في حالات الحمى أو انخفاضاً عند موت مضيفه ) فينقل عندئذ إلى مضيف جديد حرارته مناسبة
1- قمل الرأس Pediculus capitis or head lice
يمكن أن يبقى حياً حتى 30 يوم على رأس المصاب بشرط استمرار تناوله للدم .
يصيب الأطفال ( بعمر 3 – 10 سنوات ) وبخاصة الإناث لكثرة حدوث تماس بين أشعار رؤؤسهن وهو أكثر أشكال القمل شيوعاً و يتوضع القمل و بيوضه على أشعار الرأس .
يشعر المريض بحس دغدغة نتيجة وجود شيء ما يتحرك في الشعر و العرض الهام هو الحكة في فروة الرأس كارتكاس أرجي للعاب القمل الذي يحقنه أثناء أخذ الوجبة الدموية إلا أن الشكوى الرئيسية التي يراجع لأجلها المريض هي التقيح الجلدي الذي يصيب غالباً الناحية القفوية ويرافقه ضخامة عقد لمفية ناحية .
العدوى : تتم بواسطة التماس المباشر بين الأشعار المصابة و السليمة خلال اللعب في المدرسة أو المنزل أو عن طريق الأمشاط الملوثة أو الهواتف الخلوية أو سماعات الرأس أو القبعات أو شرائط الشعر أو الايشاربات .
يتم تشخيص القمال Pediculosis برؤية القمل البالغ على فروة أو على أشعار المصاب أو رؤية الصئبان ملتصقة على الأشعار وهو الأكثر مصادفة وسهولة و إذا كانت هذه الصئبان لا تبعد أكثر من 6 ملم عن الفروة دلت على خمج فعال و بأن الصئبان حية ومعدية , أما إذا كانت تبعد أكثر من 6 ملم فيدل ذلك على خمج قديم و بأن الصئبان غير معدية , وعند تطبيق أشعة وود تتألق الصئبان بلون أزرق شاحب و يجب تمييزها عن الوسوف التي تعرف باسم قشرة الرأس و التي تكون سهلة الانفكاك و ذات أشكال مختلفة .
2- قمل الجسد or body lice Pediculus corporis
يصيب المسنين عادة خاصة العجزة والمهملين و الفقراء و لذلك يسمى بداء المشردين و يدعى أيضاً بقمل الثياب لتوضعه مع بيوضه في طيات الملابس خاصة أماكن الدرزات وفي الثياب الداخلية و حتى في الحجب و التمائم عندما تشكل المأوى الوحيد له و هو يقضي جل وقته في الثياب و لا يذهب نحو جلد الثوي إلا عند حاجته للدم للتغذية .
تحدث سحجات متوازية و حطاطات حمراء حاكة في أعلى الظهر بين الكتفين وفي الطيات الابطية وفي ناحية الورك والفخذين , وقد تحدث بقع من فرط التصبغ في الحالات المزمنة .
التشخيص : يتم برؤية البيوض أو القمل في طيات الثياب .
و ينقل قمل الجسد
· الركتسيات البروازيكية التي تسبب التيفوس الوبائي .
· الركتسيات كانتانا التي تسبب حمى الخنادق .
· البورليات الراجعة التي تسبب الحمى الراجعة القملية .3- قمل العانةPhthirius pubis or crab lice
يصيب البالغين وهو يعيش بين 3 – 4 أسابيع عادة بشرط استمرار تناوله للدم , وهو ينتقل عن طريق الجنس عادة إذ تسهل الإباحة الجنسية و الاتصال الجنسي غير الشرعي انتقاله من شخص إلى آخر و قد ينتقل أحياناً عن طريق مناشف الحمّام و المراحيض الإفرنجية و الثياب الداخلية و أغطية السرير .
وهو يصيب أشعار العانة لأنها أثخن قطراً من أشعار الرأس و تتناسب مع قطر مخالبه الكبير وقد يصيب أحياناً الأهداب أو الحواجب ( عند حدوث تماس بين أشعار العانة و هذه الأشعار سواء عند البالغين نتيجة الممارسات الجنسية الشاذة أو خلال ولادة طفل من أم مصابة ) أوأشعار الإبط أو الصدر وقد ذكرت حالات أصابت أشعار الذقن و الشوارب , ونتيجة صغر حجمه لا يرى بسهولة إلا بعد تناوله لوجبته الدموية مباشرة نتيجة انتفاخ جسمه آنئذ .

يسبب قمل العانة حدوث حكة شديدة في منطقة العانة مع ظهور بقع زرقاء شاحبة نتيجة حقن القمل للعابه الذي يحوي مادة مانعة للتخثر أثناء تناوله لوجبته الدموية و يشكو المريض أحياناً من وجود إفرازات متسخة على ثيابه الداخلية و تبلغ مدة الحضانة أسبوع واحد .
أما عند إصابة الأهداب فيحدث التهاب أجفان يتظاهر بحكة وحس حرقة و تخريش عيني .
و لا ينقل قمل العانة أي من العوامل المسببة للأمراض الخمجية .
المعالجة :
بالنسبة لقمل الرأس و الجسد :
يطبق الــــ Permethrin أو Malathionموضعياً و يفضل تكرار العلاج بعد أسبوع
و يجب دوماً تمشيط الشعر بمشط خاص للتخلص من البيوض للمصابين بقمل الرأس كل 4- 5 أيام ويكرر ذلك على عدة أسابيع و غسل الثياب وغليها بالنسبة للمصابين بقمل الجسد
بالنسبة لقمل العانة :
1- إصابة أشعار العانة : يطبق الـ Permethrin 1 % موضعياً على المناطق المصابة و تغسل الناحية بعد 10 دقائق و يجب دوماً معالجة الشريك الجنسي .
2- عند إصابة الأهداب : يطبق موضعياً مرهم Physostigmine بتركيز 0.25 – 1 % مرتين يومياً لمدة 8 – 10 أيام و يجب معالجة أشعار العانة للشخص مصدر العدوى .