شذوذات اللب السني Abnormalities of dental pulp

الكاتب : إدارة الموقع

On أغسطس 28, 2020

1- تكلس اللب: Pulp calcification
هو ظاهرة شائعة نوعاً ما تحدث مع تقدم العمر دون سبب واضح، حيث يبدو أن له علاقة بالالتهاب أو الرض أو المرض الجهازي.
يمكن أن يكون تكلس اللب طفيفا مجهرياً، أو ضخماً لدرجة كافية لاكتشافه شعاعياً. وقد تكون التكلسات منتشرة (خطية) أو عقيدية (حصيات اللب).
توجد التوضعات المنتشرة أو الخطية بشكل نموذجي في القنوات الجذرية موازية للأوعية الدموية بشكل عام وتوجد حصيات اللب عادة في الحجرة اللبية، ويشار إليها كسنينات حقيقية عندما تكون مركبة من العاج ويشار إليها كسنينات كاذبة عندما تمثل بؤر تكلس حثلي.
وبحسب توضعها تقسم إلى:
أ‌- حرة: تتوضع بشكل حر ضمن النسيج اللبي
ب‌- ملتصقة: تتوضع ملتصقة بالنسيج العاجي
تبدو الحصيات اللبية بدون أهمية سريرية، ولا يعتقد أنها مصدر لألم ما كما لا تترافق بالتهاب لبي ما. وعلى أي حال من الممكن أن تشكل مشاكل خلال المعالجة اللبية للأسنان غير الحية.

2- الارتشاف الداخلي: Internal resorption
يمكن رؤية ارتشاف العاج من الجدران اللبية كجزء من استجابة التهابية للأذية اللبية أو يرى الارتشاف في حالات ليس فيها شيء واضح يمكن أن يحدد سبب الارتشاف.يحدث الارتشاف كنتيجة لتنشيط هادمات العظم osteoclasts أو هادمات العاج dentinoclasts على السطوح الداخلية للجذر أو التاج coroun.ويحوي الارتشاف جريبات Lacunae تتألف من هذه الخلايا السابقة الذكر مع خلايا التهابية مزمنة ويمكن أن نجد الخطوط العكسية reversal lines في النسيج الصلب المجاور مما يستدعي محاولات للإصلاح وسينثقب الجذر أو التاج في وقت محدد بهذه العملية مما يجعل السن عديم الفائدة.
ويمكن أن يصاب أي سن، وعادة يصاب سن مفرد فقط، بالرغم من وصف حالات أصيب فيها أكثر من سن. في الحالات المتقدمة تبدو الأسنان زهرية بسبب قرب نسيج اللب من سطح السن. لا يبدي المرض أعراضاً حتى يحدث كسر الجذر، أو الاتصال مع جيب حول سني والعلاج المختار والمفضل هو علاج القناة الجذرية قبل الانثقاب.
يتصل اللب بالرباط حول السني يكون إنذار إنقاذ الجذر ضعيفاً جداً أحياناً يتوقف الحدث تلقائياً بدون سبب واضح.

3- الارتشاف الخارجي External resorption
لارتشاف الأسنان من السطوح الخارجية أسباب عديدة:
قد يكون الارتشاف نتيجة عملية إمراضية قريبة مثل: 1 – الآفات الالتهابية المزمنة 2- الكيسات 3- الأورام الحميدة 4- الأورام الخبيثة.
الإمراضية: بعض هذه الأسباب لها علاقة بتحرير وسائط كيماوية وبعضها الآخر له علاقة بالتوعية الزائدة وبالضغط.وقد يترافق الارتشاف الخارجي مع 1- الرض
2- إعادة زرع أو نقل الأسنان 3- الانحشارات impactions.
ويمكن أن يكرس الرض المسبب للأذية أو تنخر الرباط حول السني ارتشاف جذور السن قد يكون الرض حادثة معزولة مفردة أو ناجم عن سوء الإطباق أو عن قوى زائدة لتقويم الأسنان.
– ولأن الأسنان المنقولة أو المعاد زرعها غير حياتية non vital ولا تملك رباط حول سني محيط قابل للحياة لذلك ترتشف في النهاية وتستبدل بعظم. وهي عملية فيزيولوجية طبيعية يخدم فيها المطرق المتكلس الكولاجيني (الغرائي) كاطار لتوضع عظم جديد قابل للحياة.
– وعندما تصدم الأسنان المنحشرة أو تبدي ضغطاً على الأسنان المجاورة يمكن أن تسبب ارتشافاً لجذرها خلافاً للسن البازغ بزوغاً طبيعياً. وأحياناً قد تخضع الأسنان المنحشرة نفسها للارتشاف، هذه الظاهرة مجهولة السبب، ويعتقد أن لها صلة بالفقدان الجزئي للتأثير الواقي للرباط حول السني أو ظهارية الميناء الناقصة.
– أخيراً قد يكون الارتشاف الخارجي للأسنان البازغة ذاتياً وهذا يحدث في سن أو أكثر والأرحاء هي الأقل إصابة وقد نرى واحداً أو اثنين.
في النوذج الأول يحدث الارتشاف بشكل مباشر قمياً من الاتصال الملاطي المينائي مقلداً التسوس ومترافقاً بجفاف الفم xerostosis.
وعلى أية حال تحدث الآفات في الارتشاف الخارجي على سطوح الجذر تحت الاتصال الظهاري اللثوي.
في النموذج الآخر: تبدأ العملية أو الحادثة في قمة السن وتتطور بشكل مطبق.